Participación de la LEJSEE en la conmemoración del 43 aniversario de la
proclamación de la RASD.
La Liga de Estudiantes y Jóvenes Saharauis, en diferentes comunidades autónomas,
ha participado en la celebración del 43 aniversario de la RASD. Las regiones de
Cataluña, Navarra, Islas Canarias y Asturias
Los jóvenes saharauis residentes en Cataluña, en colaboración con otras entidades
juveniles, llevaron a cabo dicha celebración el pasado 24 de febrero. Una mañana
intensa, repleta de actividades de sensibilización e incidencia política para denunciar
todos estos años de opresión que sufre el pueblo saharaui.
La Liga de Jóvenes y Estudiantes Saharauis en Navarra, junto a la Delegación del
Frente Polisario, la Comunidad Saharaui, el alcalde del municipio navarro Burlada y
diferentes organizaciones locales solidarias con la lucha del pueblo saharaui,
conmemoraron dicho aniversario el 2 de marzo. Los organizadores tomaron la palabra
para recordarles a los presentes la situación que vive el pueblo saharaui desde hace
44 años, también se mencionaron las violaciones de derechos humanos y la
discriminación que viven los saharauis día tras días en los Territorios Ocupados, bajo
régimen marroquí. Esta conmemoración se realizó en un ambiente festivo donde la
cultura saharaui fue protagonista.
La Liga de Jóvenes y Estudiantes Saharauis en las Islas Canarias, junto con la
Delegación del Frente Polisario en la región, la Comunidad Saharaui y la Asociación
de Amigas y Amigos del pueblo saharaui, ha celebrado la proclamación de la
República Saharaui.
COSARA y La Liga de Estudiantes y Jóvenes Saharauis en Asturias se sumaron a la
conmemoración del 43 aniversario de la proclamación de la R.A.S.D con un rotundo
éxito.
El acto contó con una actuación estrella de Isabel Casals, además de la degustación
de té y una charla sobre la actualidad de la situación del pueblo saharaui y su conflicto.

Árabe

مشاركة LEJSEE في إحياء الذكرى ال 43 لإعلان الجمهورية الصحراوية.

شاركت رابطة الطلبة والشباب الصحراويين في العديد من اماكن توجدانها في احياء الاحتفالات المخلدة للذكرى ال 43 لاعلان الجمهورية العربية الصحراوية الديمقراطية.
من مناطق كاتالونيا ، نافارا ، جزر الكناري وأستورياس ارتفع علم الجمهورية الصحراوية تاكيدا على تشبث الصحراويين ببناء دولتهم المستقلة.

الشباب الصحراويين في مقاطعة كاتالونيا ، بالتعاون مع الهيئات الأخرى احيوا هذا الاحتفال في ال 24 من فبراير، من خلال انشطة
مكثفة ، مليئة بالوعي و الدعوة للتنديد بالمعاناة و المآسي التي عاشها الشعب الصحراوي كل هذه السنوات.

رابطة الشباب والطلبة الصحراويين في نافارا ، جنبا إلى جنب مع تمثيلية جبهة البوليساريو ، الجالية الصحراوية ، عمدة بلدية نافار و المنظمات المحلية المختلفة للتضامن مع نضال الشعب الصحراوي.
احتفلوا جميعا بهذه الذكرى في يوم 2 مارس،
حيث أستغل المنظمون الكلمة لتذكير الحضور بالوضعية التي عاشها الشعب الصحراوي طيلة
44 عاما ، من انتهاكات حقوق الإنسان و
التمييز العنصري الذي يتعرض له الشعب الصحراوي يومًا بعد يوم في الأراضي المحتلة من طرف النظام المغربي. حدث هذا الاحتفال في جو احتفالي و اجوء نضالية حيث الثقافة الصحراوية كانت حاضرة و بقوة.

رابطة الشباب والطلبة الصحراويين في جزر الكناري ، جنبا إلى جنب مع تمثيلية جبهة البوليساريو في المنطقة وافراد الجالية الصحراوية اضافة الى المتضامنين وأصدقاء الشعب الصحراوي كلهم حضروا احتفالا بميلاد الدولة الصحراوية.
حيث انضم كل من كوسا ورابطة الطلاب والشباب الصحراويين في أستورياس للاحتفال بالذكرى ال 43 لإعلان الدولة الصحراوية.

و قد تميز الحدث بأداء النجمة و الفنانة Isabel Casals ، بالإضافة إلى تذوق
الشاي والحديث عن الوضع الحالي للشعب الصحراوي وصراعه مع الاحتلال المغربي.

53113384_2759028537656264_5048643948034129920_o

Deja un comentario